البحث
  كل الكلمات
  العبارة كما هي
مجال البحث
بحث في القصائد
بحث في شروح الأبيات
بحث في الشعراء
القصائد
قائمة القصائد
القصيدة : متى يضعفك اين او ملال

الشاعر: أَبو العَلاء المَعَرِي

أخفاء الحركات (لقراءة أسهل)

القافية : لام - صفحة 1   ( عدد الصفحات : 3 )

1    متى يُضْعِفْكَ أيْنٌ أو مَلالُ فليسَ عليكَ للزّمَنِ ابْتِهالُ
2    وحَبْلُ الشمسِ مُذخلِقَتْ ضَعيفٌ وكمْ فَنِيَتْ بقُوّتِه حِبالُ
3    كِتابُكَ جاء بالنُّعْمى بَشيراً ويُعْرِضُ فيه عن خَبَري سُؤال
4    وحالي خَيرُ حالٍ كنْتُ يوماً عليها وهْيَ صَبْرٌ واعْتِزال
5    ويُلْفَى المَرءُ في الدنيا صحيحاً كحَرْفٍ لا يُفارِقُه اعْتِلال
6    فأمّا أنتَ والآمالُ شَتّى فلُقْيَاكَ السّعَادَةُ لو تُنالُ
7    بَعُدْنا غيرَ أنّا إنْ سَعِدْنا بغِبْطَةِ ساعةٍ عَكَفَ الخَيالُ
8    فأرَّقَنَا طُرُوقُكَ لا أُثَيْلٌ مُؤَرِّقَةُ الهُجودِ ولا أُثالُ
9    ولو صنعاءُ كنْتَ بها لهَزّتْ هَوَايَ إليكَ نَوقٌ أو جِمال
10    عَسَى جَدٌّ تُعَثّرُهُ اللّيالي يُقال له لَعاً ولمَنْ يُقال
11    وقد تُرْضَي البَشاشَةُ وهْيَ خِبٌّ ويُرْوَى بالتّعِلَّةِ وهْيَ آل
12    تعالى الله هلْ يُمْسي وِسادِي يَمِينٌ للشِّمِلّةِ أو شِمال
13    وهلْ أرمي بمِتْلَفَةٍ نَجيباً متى يَنْهَضْ فليس به انْتِقال
14    كأنّ عليه قَيْداً أو عِقالاً ولا قَيْد هُناكَ ولا عِقال
15    تَصاهَلُ حَوْلَهُ الحِدَأُ الغَوادي كما يَتَصَاهَلُ الخَيْلُ الرِّعال